تسعى لتحقيق مستهدف مالي 5.5 مليون ريال ” ترميم ” تطلق حملتها الرمضانية ” ليلة أثر ” لدعوة أفراد المجتمع لترميم منازل الأسر المحتاجة

أطلقت جمعية ترميم برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية حملتها الرمضانية لهذا العام والتي تحمل عنوان " ليلة أثر " وتهدف إلى دعـوة أفـراد المجتمع والشركات الـرائـدة للمشاركة في مهمتها التنموية من خلال ضمان استدامة خدماتها ومشاريعها في الترميم والصيانة والتأثيث وتعظيم الأثر على مخرجاتها ونتائجها على المستفيدين وكافة أصحاب المصلحة . وكان صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن بندر بن عبد العزيز نائب أمير المنطقة الشرقية قد دشن لحملة ليلة أثر بديوان الإمارة. وأوضح الأمين العام للجمعية علي الأسمري أن الحملة تهدف للوصول لعدد 15 ألف متبرع جديد، وتسعى لإشراك الشركات والمؤسسات معها لتكون جزءً من تحقيق الهدف الأسمى في توفير حياة كريمة للأسر الأشد حاجة. وأكد “الأسمري” على أن تفاعل وسائل الإعلام المؤثرين ومشاركتهم في الحملة ساهم في تفاعل أفراد المجتمع وحرصهم على المشاركة والدعم لإسعاد الأسر المحتاجة ، مشيراً إلى أن الحملة استخدمت العديد من القنوات والوسائل التسويقية التي تنقل الصورة التنموية لترميم في سبيل توفير الحياة الكريمة وجودة الحياة في مساكن الأسر الأشد حاجة التي تقدم لهم خدمات ترميم . وتطرق الأسمري للخطة التشغيلية والتي تستهدف ترميم وصيانة وتأثيث 500 منزل، على مستوى محافظات ومدن وهجر المنطقة الشرقية وأختتم الأسمري بتقديم الشكر لشركاء ترميم الاستراتيجيين وشركاء الحملة وكل من شارك فيها من الأفراد والجهات.